رغم الخطوات الواسعة التي خطتها الحركة الدولية لحقوق المرأة على مدار سنوات عديدة إلا أن السيدات والفتيات في أنحاء العالم ما زلن يتزوجن في طور الطفولة، أو يتم الإتجار بهن كعمالة قسرية أو رقيق أبيض. كما تحرمن من الوصول إلى التعليم والمشاركة السياسية، وتحاصر بعضهن في نزاعات يرتكب فيها الاغتصاب كسلاح حربي. وفي أرجاء العالم ترتفع نسب الوفيات المرتبطة بالحمل والولادة دون مبرر، وتمنع المرأة من القيام باختيارات شخصية إلى أبعد الحدود في حياتهن الخاصة. وتعمل هيومن رايتس ووتش على تحقيق التمكين للمرأة والمساواة بين الجنسين ـ بحماية حقوق المرأة وتحسين حياة السيدات والفتيات على الأرض. 

مقاطع الفيديو

Watch more

News