تسبب النزاع المسلح بين التحالف بقيادة السعودية وجماعة الحوثيين المسلحة، بالإضافة إلى الأزمة الإنسانية، في معاناة هائلة لملايين المدنيين. قتل النزاع وجرح آلاف المدنيين. شن التحالف غارات جوية عشوائية وغير متناسبة أصابت مواقع مدنية، ما شكّل انتهاكا لقوانين الحرب. استخدم التحالف ذخائر باعتها الولايات المتحدة، والمملكة المتحدة، وأطراف أخرى. استخدمت قوات الحوثيين الألغام الأرضية المحظورة المضادة للأفراد، وأطلقت قذائف مدفعية عشوائية على مناطق يمنية مأهولة بالسكان وصواريخ باليستية عشوائية على السعودية. واتُهمت جماعة الحوثيين المسلحة بعرقلة إيصال المساعدات وتوزيعها. مارست قوات الحوثيين، والحكومة اليمنية، والإمارات، والسعودية، ومختلف المجموعات المسلحة اليمنية المدعومة من الإمارات والسعودية الاعتقال التعسفي والإخفاء القسري بحق العشرات. احتجزت قوات الحوثيين الناس كرهائن، وقام عناصر الأمن الحكوميون بضرب، واغتصاب، وتعذيب، واحتجاز المهاجرات/ين وطالبات/ي اللجوء من القرن الأفريقي. ورغم تزايد الأدلة على انتهاكات القانون الدولي من قبل أطراف النزاع، كانت الجهود المبذولة نحو المساءلة ضئيلة جدا.

مقاطع الفيديو

Watch more

News