السودان: ينبغي سماع أصوات المحتجين السودانيين، لا تهميشها

واصل المتظاهرون العنيدون في السودان وغيرهم من أنصار الحراك الاجتماعي النزول إلى الشوارع وإيجاد طرق للتعبير عن مقاومتهم للانقلاب العسكري الذي شهدته البلاد في أكتوبر/تشرين الأول 2021. واجهوا القمع العسكري المنظّم، بما في ذلك استخدام القوة القاتلة، والاعتقالات غير القانونية على نطاق واسع. لأكثر من سبعة أشهر، يعيش السودانيون في ظل حالة الطوارئ التي فرضها الجيش، والتي، إضافة إلى الإفلات الحالي لقوات الأمن من العقاب، استُخدِمت لتبرير الانتهاكات

أخبار