لبنان: ظروف قاسية على اللاجئين السوريين في عرسال

إنّ اللاجئين السوريين في بلدة عرسال اللبنانية الحدودية مع سوريا ليست لديهم بُنى ملائمة لتأويهم خلال أشهر الشتاء القاسية. يواجه أكثر من 15 ألف لاجئ سوريّ في عرسال شتاءهم الثاني منذ صدور قرار في 2019 عن "مجلس الدفاع الأعلى"، الذي يترأسه رئيس الجمهورية والمسؤول عن تطبيق استراتيجية الدفاع الوطني، بتفكيك البنى التي تأويهم. أرغمهم القرار على العيش من دون سقف وعزل ملائِمَيْن، واضطُرّهم على تحمّل ظروف الشتاء القاسية، بما فيها درجات حرارة دون الصفر وفيضانات.