أثينا، 15 سبتمبر/أيلول 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" اليوم إن كينيث روث، المدير التنفيذي لـ هيومن رايتس ووتش، مُنح "جائزة مدينة أثينا للديمقراطية" الأولى لإسهامه في الديمقراطية، بتكريس حياته لخدمة حقوق الإنسان.

قال روث: "يشرفني الحصول على هذه الجائزة، الأمر الذي يعكس أهمية حقوق الإنسان كأساس للديمقراطية. للأسف، يثير بعض الغوغائيين مخاوف الأغلبية تجاه انعدام الأمن الاقتصادي والثقافي والمادي لتقويض هذا الأساس. لا يكمن الحل في الانتظار على أمل توقّف رياح الكراهية، ولكن في الدفاع بقوة عن الديمقراطية القائمة على الحقوق".

أطلق جورجيوس كامينيس، عمدة أثينا، الجائزة التي تمنح سنويا في 15 سبتمبر/أيلول، يوم الأمم المتحدة الدولي للديمقراطية. تمنح الجائزة لشخص أو منظمة للإنجازات التي "تظهر التزاما دائما وشجاعا بالنهوض بالديمقراطية وتعزيزها على الصعيد الدولي". ينص تعريف الجائزة على أن الديمقراطية تعتمد على إجراء انتخابات حرة ونزيهة، والالتزام بسيادة القانون وحقوق الإنسان.

سيتسلم روث "جائزة مدينة أثينا للديمقراطية" الأولى في أثينا خلال عرض تقديمي في 15 سبتمبر/أيلول 2016، خلال "منتدى أثينا للديمقراطية" السنوي.