الى السادة في منظمة هيومن رايتس ووتش

رداًعلى تساؤلاتكم حول تجنيد الأطفال في قوات حماية الشعب والمرآة.

نرسل لكم ردنا:

في البداية نثمن جهودكم الجبارة حيال ماتقومون به من توثيق لانتهاكات حقوق الانسان وبخاصة في الدول التي تشهد صراعات وحروب طاحنة.

وكما اوردتم بانه تم توقيع التزام بين منظمة نداء جنيف والادارة الذاتية وقوات حماية الشعب والمرآة تعهدت فيه الاخيرة بالتزامات واضحة وصريحة, وكذلك تحفظت الوحدات حول قبول انضمام من فوق 16 سنة ولكن دون اشراكهم في الاعمال العدائية سواء بشكل مباشر اوغير مباشر . وقد التزمت وحدات حماية الشعب والمرآة بذلك ,وكانت منظمة نداء جنيف  تتابع تنفيذ الالتزام وحرصت وحدات حماية الشعب والمرآة من جانبهاالى تنفيذ هذا الالتزام.

و نرغب بتنويه بأن النظام الداخلي لوحدات حماية الشعب والمرآة يتضمن بعدم اشراك من دون 18 سنة في الاعمال القتالية سواء بشكل مباشر اوغير مباشر بل يتم وضعهم في مراكز خاصة يتلقون فيها تدريبات فكرية ومهنية.

وفي حالات الانضمام التي تحدث يتم الاتصال بالعائلة واحياناً العوائل تسأل عن ابنائها وكلتا الحالتين يكون الخياراما العودة الى كنف العائلة وهناك حالات موثقة لدينا حيث تم تسليمهم الى عائلاتهم، اما اذا رغبوا بالانضمام فيتم قبولهم ولكن دون اشراكهم في الاعمال القتالية.

وفي مخيمات التي تأوي الالاف نازحين من الداخل السوري ومناطق الاشتباكات وكذلك لاجئين عراقيين سجلت فيها حالات اغتصاب و التحرش وزواج القاصرات واحياناً تكون حياة المراة في خطر وبذلك يتم اخذهن الى مراكز خاصة بحماية النساء وفي مخيم العريشة نورد حالة الفتاة التي تعرضت للاغتصاب وحبلت ولم تتجاوز 12 سنة ولجئت الى قوات الحماية في المخيم تم اخذها الى مركز الحماية الخاصة بالمرآة خوفا على حياتها واتهمت عائلتها بانه تم خطفها وضمها الى وحدات حماية المرآة دون ذكر الاهل بأنهم كانوا يودون قتل الفتاة بسبب الحمل و تواجدها لدى وحدات حماية المرأة كان بغرض حمايتها من اهلها.

تم صدور تعميم من القيادة العامة لوحدات حماية الشعب والمراة بعدم اشراك من هم دون 18 سنة في الاعمال العدائية وتحت طائلة المسؤلية القانونية والاخلاقية وفي حال حدوثها يتم توقيف المسؤول المباشر بالاضافة الى انزال الرتبة العسكرية وتشدد العقوبة في حال التكرار.

تقوم الادارة الذاتية باعداد مشروع خاص للمنضميين الى وحدات الشعب والمراة حيث يتضمن المشروع افتتاح مركز خاص وتكون تحت اشراف مباشرلهيئة التربية التابعة للادارة الذاتية حيث سيتم استلام من دون 18 سنة من قوات الحماية الشعب والمراة وضعهم في المركز وتامين كوادر مختصة وسوف يتلقون الدورس التعليمية حسب المناهج وكذلك دورس مهنية.

وسوف يتم ارسال نسخة عن المشروع اليكم في حال البدء بتفيذه.

واخيراًان وحدات حماية الشعب والمرآة تشكلت من ابناء مكونات المنطقة من كردوعرب وسريان وآشور وارمن وحققوا انتصارات عظيمة حاربوا الارهاب نيابة عن العالم وتم تحرير الارض والبشر من القوى والجماعات الارهابية المتطرفة، وحسب تقارير المنظمات وكذلك وكالات الانباء المختلفة الاقليمية والدولية وحدات حماية الشعب والمراة اكثرالقوى العسكرية المنظمة و المنضبطة والتي تمتلك اخلاقيات الحرب ولاننكرحدوث اخطاء اوتجاوزات تكون تصرفات فردية تلاقي من الادارة المحاسبة حسب نظامنا الداخلي الواضح والشفاف هذاانطلاقا من ورؤيتنا الانسانية والوجدانية والاخلاقية لهذه القضية، وكذلك الالتزام بكافة القوانين والاتفاقيات الدولية التي تؤكد على وجوب حماية الاطفال وخاصة في زمن الحروب والصراعات كونهم اكثر فئة التي تتعرض حقوقهم للانتهاكات.

نعتذر عن التآخر في تقريرنا.

شكراً لجهودكم... دمتم بخير